الاجتماعى و للتعارف و الصداقه

تواصل اجتماعى
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الدعارة فى العمارة قصه مثيرة جدا جدا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 71
تاريخ التسجيل : 16/09/2010

مُساهمةموضوع: الدعارة فى العمارة قصه مثيرة جدا جدا   الإثنين سبتمبر 24, 2012 12:09 pm

الدعارة فى العمارة قصه مثيرة جدا جدا

الدعاره بالعماره
وقفت فوق سطوح العماره بتاعتنا وانا انظر الي القاهره الساحره انظر الي بيوتها القديمه والحديثه معا انظر الي عشوائياتها واتعجب من هذا المشهد الكبير . اسطح منازل تخفي تحتها اكساس وازبار بكل بيت كس وبكل بيت زوبر كل كس حكايه وكل زوبر روايه ولكل زوبر وكس اسراره الخاصه.وسلملي علي الاكساس واخواني الازبار كله عاوز من كله.تحت كل سقف بيت حكاي وروايه.
جلست افكر بطفولتي وجلست افكر باحداث حدثت من اكتر من عشرون عاما حيث بيوم كنت العب مع اصدقائي العيال بنات واولاد
بيوم كنت العب امام شقه صحبتي سوسن وكنت بالثامنه من عمري وكانت سوسن بالخامسه وكانت سوسن تحب تلعب معايا لاني كنت صاحب افكار شيطانيه شقيه.المهم كنت واقف انا وسوسن ووجدت رجل يلبس في منتهي الشياكه ورائحته تسبقه وسوسن تقول عمو جه عمو جه . وقف امامها عمها واعطاها شيكولاته وبوسه علي خدها .
سالتها مين ده قالتلي عمو عبد الفتاح. كنا ساعتها بفتره الصباح وكانت والده سوسن هي مدام عنايات وزوجها الاستاذ عفت المدرس . كانت مدام عنايات ست بيضاء مربره وكانت عندما تمشي كل جزئ بجسمها يتحرك مثلما يتحرك الجيلي بالطبق وكنا لما نشوفها نقول طبق الجيلي. استعجبت لدخول عبد الفتاح الشقه وترحاب مدام عنايات بيه . تعددت زيارات الاستاذ عبد الفتاح لمدام عنايات في اوقات تغيب زوجها بالعمل
.بيوم سالت سوسن هو عمك عبد الفتاح بيجي يعمل ايه عندكم قالتلي اه ده راجل طيب ئوي ماما بتقولي انه بيحط لها قطره. قلتلها قطره ايه قالت انا مره شفت عمو نايم علي ماما ولما شفتهم ماما قالتلي اطلعي بره علشان عمو بيحطلي قطره و قالتلي ماتقوليش لبابا .
استعجبت لقطره عبد الفتاح واستعجبت ليه الست عنايات بتحب قطره عبد الفتاح بالذات واستعجبت كمان ليه زوجها مابيحطش لها القاطره .
روحت لخالي وقلتله عن موضوع القاطره لقيت خالي بيقولي اني ما اروحش هناك تاني وما العبش مع سوسن تاني . قلت لنفسي كل ده علشان القاطره المهم كان عندي فضول لمعرفه ايه هي قطره عبد الفتاح لمدام عنايات . وسالت سوسن انا عاوز اشوف عبد الفتاح وهو بيحط القطره لامها .
المهم وصل عبد الفتاح ودخل الشقه وومدام عنايات قالت لبنتها العبي هنا وماتدخليش جوه . كنت واقف بعيد وانا انظر وعندي فضول لمعرفه نوع القطره
المهم دخلت عنايات الشقه وقفلت الباب . قلت لسوسن تعالي نشوف الموضوع المهم نطينا من شباك المطبخ ومشينا نحو غرفه النوم وكانت مقفله وكان هناك سكون الا من همسات بسيطه ورحت لغرفه النوم ومن خرم الباب بصيت وفوجئت ان الاستاذ عبد الفتاح راكب فوق مدام عنايات وفخادها البيضاء تعلو وزوبره بكسها وكان اول مره اشوف فلم سكس بحياتي ولكنه فلم طبيعي جدا .جلست اشاهد وقلت لنفسي هي دي بئي قطره مدام عنايات.
المهم كنت العب بيوم علي السلم وسمعت عراك وفوضي بشقه الست عنايات وكان زوجها الاستاذ عفت بيصرخ بوجهها وكانت هي كمان بتصرخ وانتهت الخناقه بطلاق الست عنايات وكل ده بسبب القطره .كنت استعجب ليه عنايات بتعمل كده مع واحد غير زوجها. كنت طفل ولا افهم اشياء كتيره.المهم مرت الايام الايام وسوسن وامها اختفوا من العماره بعد فضيحه القطره . وكنت دائما العب اما الشقه المقفوله. وبيوم سمعت زعيق وصراخ بشقه الست فوقيه كانت ست تقترب من الستين عاما لسانها اطول من برج القاهره وكانت عندما تراني تزعق في وتقول لي روح العب امام بيتكم
.المهم قلت هو فيه قاطره تانيه بالبيت وجدت الست فوقيه بتصرخ بابنها اللي عمره 17 عاما ومعه صديقه بنفس العمر وتقول له ياخولات يا اوساخ . اتلمت الناس والجيران علي صراخ فوقيه وهنا اكتشقت الحقيقه المره . الاتنين اصدقاء كانوا نايمين فوق بعض بينيكوا بعض بغرفه لصالون . وهي دخلت علي فجاه لقت ابنها حاطط زبه بطيظ صحبه ونازل فيه نيك . وجدت الست فوقيه ماسكه الشبشب وبتضرب بيه ابنها وصحبه واخيرا جري الولد وانتهت الخناقه ان الست فوقيه اخدت ابنها ودخلت الشقه وقفلت عليه واخدت تعنفه وتشتمه وتضربه
انتهي موضوع سالم ابن الست فوقيه وعم الهدؤ العماره . واستمريت باللعب علي السلم وكنت شقي جدا وكنت فضولي جدا المهم بيوم بالمسا كنت العب وطلعت السطوح وانا بلعب كنت بمخزن الادوات القديمه بالسطوح . وابتدا الظلام وهنا وجدت ساميه ابنه الصول محروس وهي بنت بالخامسه عشر ومعها اسامه طالب الثانويه العامه . ووجدتها تقول له مش عاوزه اتاخر لحسن ماما تضربني . المهم كانوا مش شايفني وجلست بين الاغراض اراقب الوضع . اسامه هجم علي ساميه واخد يبوسها ويزنقها بالحائط وهي تتنفس بعض وانا استغرب وكان الوضع ساخن جدا. المهم كان اسامه ماسك البنت من بزازها واخد يقفش ويفعص بزازها وهنا نزل اسامه كيلوت ساميه واخرج زبه واخد يمشي زبه علي كسها والبنت ترتعش وتتاوه وتتنفس بصعوبه . واخيرا نطر اسامه لبنه علي الارض وهي لبست الكيلوت بسرعه وقالتله انزل بسرعه لحسن حد يشوفتي . جري اسامه علي السلم وبعد ذلك تاكدت ساميه ان الطريق خالي ونزلت علي السلم
.مشيت انا ناحيه المكان ووجدت سائل ابيض علي السلم وقلت لنفسي ايه القرف ده . ونزلت جري علي السلم العب.
كنت دائما اراقب ساميه واسامه وكنت الوحيد اللي بيعرف سرهم .بالدور الرابع كانت فريال ساكنه وفريال دي كانت امره غامضه بيجولها ناس كتير بالبيت وخاصه بعد العاشره مساء وكان الجيران دائما يشتكون من الازعاج وكانوا بيقولوا ربنا يستر علي العماره واللي بيحصل فيها كنت دائما افكر ياتري ايه اللي بيحصل كنت صغير وكان الناس لا يشكون اني فضولي واني احب اعرف اسرار الناس.بس كنت دائما افتكر قصه عادل امام شاهد مشفش حاجه وهو بيقول الست عنايات متعوده دايما وكنت بفتكره لما بيقول الناس كانوا بيطلعوا الشقه اخر نشاط وبينزلو زحلقه علي سور السلم.
كنت دائما احاول اعرف ماذا يجري خلف الابواب كنت اذهب خلف باب شقه مدام فريال واحاول ان اري اي شئ كنت لا اري الا البسيط الا اذا دخل احد او خرج احد.
بيوم كنت العب امام الشقه ووجدت الباب يفتح والست فريال طالعه من الشقه وهي تقريبا عريانه وبتنادي علي عبدو البواب ولكن عبدو لم يكن بمكانه . كانت فريال تريد سجائر واخيرا نظرت لي وقالت تعالي ياشاطر ممكن تشتري لي سجائر . فرحت جدا لاني سوف ادخل شقتها واري ما يدور خلف الباب قلتها ايوه طبعا ياطنت انتي عاوزه ايه . قالتلي تلات علب سجائر مارلوبورو . المهم اخدت الفلوس وذهبت وكانت الساعه تقريبا الحاديه عشر مساءا
.احضرت السجائر ورنيت الجرس . وهنا قالت فريال ادخل ياشاطر تعالي .المهم طلعت جنيه واعطتهوني وانا ارفض واحضرت لي شيكولانه واعطتهاني وهنا كانت عيناي تنظر الي طرابيزه مسديره باحد الاركان وحولها خمس رجال وسيده يدخنون بشراهه ويحتسون الخمر ويلعبون الورق . ومن غرفه اخري يخرج رجل وبنت تقريبا عرايا وهو يقبلها ويعيها فلوس وعلي كنبه بالزاويه رجلين وامراتين يتحاورون واحد النسوان علي رجل الاخر . كان وضع غريب وعجيب سيدات عرايا ودخان ونسوان وانا مش فاهم حاجه باي حاجه . كنت فاهم فقط الفضول بتاعي بس كنت حاسس بوضع غريب بالشقه وحسيت ان فيه حاجه غلط .تعددت طلبات الست فريال مني وانا اري كل يوم رجال مختلفون يخرجون ويدخلون واحسن ان الجيران يتهامسون ويقولون ويتحاورون وانا صغير مش فاهم اي حاجه باي حاجه.
بيوم كنت اقف علي السلم العب ووجدت مجموعه من الرجال اشكالهم غريبه ووجد اتنين يقفون متخفيين علي السلم واتنين تحت واحدهم يرن جرس مدام فريال . المهم فتحت الست عنايات للرجل وهنا اطبق الباقي من فوق ومن تحت علي الشقه ووجدت حوالي عشر رجال مباحث يهجمون علي الشقه ويمسكون كل اللي بالشقه منهم خرج عرايا وهم متلفحون بملايات السرير ومن رجال المباحث اللي مجمع اوراق القمار ومنهم من يلملم زجاجات الخمر وكان بوكس البوليس بمدخل العماره . ومن النسوان ماتبكي وتقول يافضحتي يافضحتي وكان الوضع غريب وعجيب لي . وكان الرجال منهم المحترم والمليونير والتاجر اللي جاي يقضي وقت مزاج ولكن البوليس عكر المزاج. وكانت نهايه شقه مدام فريال
كنت دائما ابحث عن المجهول وكنت دائما اري ما لا يراه الكبار. كنت صغير وكان الكبار لا يشكون في فضولي وبمستوي زكائي كطفل .
كان هناك الاستاذ خليل مدرس العربي . وكانت شقته بالدور الاول وكان رجل حمار وغلز وكانت زوجته الست مرفت وكانت ست مجنونه وشعنونه . كانوا دائما الشجار وكانت دائما الغضب عند اهلها وكان الاساتذ خليل فاتح
شقته للدروس الخصوصيه
وكان كل تلاميده بنات من مدرسه التجاره اللي بيعمل بيها.
كان الاستاذ خليل يترك باب الشقه مفتوح وكانت الطالبات يدخلن ويخرجن . كان عندي فضول غريب وكنت اقف امام الشقه استطلع الامر كانت غرفه الدرس مقفله وكان احد الطالبات بالداخل وكنت لا اسمع اي شئ الا السكون . نظرت من خرم الباب وكان الاستازخليل ماسك احدي طالباته ولا يعطيها دروس بالعربي ولكن باشياء اخري .
نظرت الاستاذ خليل واضع البنت علي رجله وبزازها خارج البلوزه نازل فيها بوس وتقفيش فيها والبنت سايحه ونايمه باحضانه وكان درس سخن جدا. كنت انظر من خرم الباب وانا اريد ان اري المزيد ولكن خرم الباب لا يعطي اكتر من اللازم.
استمريت اراقب الاستاذ خليل وانا فقط اللي اعرف سره وسر دروسه الخصوصيه.
بيوم كنت اجلس علي السلم وسمعت زعيق وعويل وحسيت ان الحرب قامت.

كان ابو بنت واخوتها واعممها وخيلنها وكل العائله علي باب الاستاذ خليل واخدوا يضربونه ويشتمونه والسبب غير معروف. واخيرا عرفت السبب ان الاستاذ خليل تطاول علي بنتهم واحب ممارسه الجنس معها وراحت اشتكته لابوها ولكن الاستاز خليل لم يكن يعلم ان الرياح احياننا تاتي بما لا تشتهي السفن .وكل علقه مكلهاش حمار بمطلع.
انتهت شقه الاستاذ خليل بدروسها لان اولياء الامور لم يثقوا بارسال اولادهم اليه تانيا.
الاستاز خليل اكل علقه ما اكلهاش حمار بمطلع
كانت عماره غريبه وعجيبه كل يوم حادث وكل يوم اشياء تحدث واخيرا تركنا العماره وروحنا عماره تانيه بسبب العماره رسبت بالقبول الاعدا
دي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://mortal.roo7.biz
 
الدعارة فى العمارة قصه مثيرة جدا جدا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الاجتماعى و للتعارف و الصداقه  :: قسم القصص :: قصص الحب-
انتقل الى: